الصيفى : موافقة مجلس جامعة الإسكندرية على إقتراح كلية التجارة بإنشاء مركز للتمويل الإسلامى

0 تعليق ارسل طباعة

 

قال وزير الأوقاف محمد مختار جمعه إنه يجب تجديد الخطاب الدينى و إعمال العقل فى المسلمات التى تأتي فى ثقافتنا و كأنها ثوابت لا تمس ، موضحا ، مشيرا إلى أهمية تفعيل دور رابطة الجامعات الإسلامية فى مواجهه تحديات تشويه الإسلام و دعم العلوم الشرعية و العربية فى معالجة القضايا الحالية فى تلك التوقيت الصعب على حد وصفه .
 وأضاف جمعه اليوم " الأربعاء " خلال فعاليات مؤتمر " حاجة العالم إلى تفعيل دور الإقتصاد و التمويل الإسلامى " ، الذى تنظمه كلية التجارة جامعة الإسكندرية ، اليوم الأربعاء برئاسة الدكتور السيد الصيفى عميد الكلية و مقرر المؤتمر ، إنه لابد من وضع ضوابط جديد لعضوية رابطة الجامعات الإسلامية منها عدد طلاب و أساتذة كل جامعة و حصولها على شهادة الجودة و التصويت بالأغلبية المطلقة .   
وأشار الدكتور السيد الصيفى عميد كلية التجارة و مقرر المؤتمر ، إلى أهمية أدوات التمويل الإسلامى فى خفض الدين العام الذى يصل إلى 102% من الناتج المحلى .
وأوضح الصيفى دور سياسة التمويل الشمولى المالى فى زيادة قاعدة البنوك الإسلامية و دعم قاعدة الإيرادات ،  وتأتى متوافقة متوافقة مع رؤية الحكومة 2030 .
ولفت الصيفى الى ان أهم محاور المؤتمر مناقشة دور الوقف فى التمويل الإسلامى و المصارف الإسلامية ، مؤكدا على أهمية طرح صكوك حكومية يتم تداولها فى البورصة المصرية .
واضاف الصيفى أن من أهم التحديات التى تواجه التمويل المؤسسات الإسلامية صغر حجم المؤسسات المالية و السيولة و نقص ندرة المهنيين المؤهلين لدى تلك المؤسسات .  
 ومن جانبه قال الدكتور جعفر عبد السلام أمين عام رابطة جامعات الإسامية ، إنه عندما تتتازم الأمور نلجأ إلى الإقتصاد الإسلامى و الفقه الإسلامى لحل مشاكلنا  ، مضيفا أن العالم العربى يعانى من مشاكل إقتصادية متازمة منذ فترة و الإقتصاد الإسلامى هو الملاذ . 
ولفت عبد السلام أهمية أستيعاد الفكر الإسلامى فى حل المشاكل الإقتصادية الآنية ، مشيدا بدور جامعة الإسكندرية فى دعم البحث العلمى .
وأضاف رئيس جامعة الإسكندرية الدكتور عصام الكردى ، أن رابطة الجامعات الإسلامية إختصت جامعة الإسكندرية بعقد المجلس التنفيذى للرابطة ، مشيرا إلى إنه يتزامن مع إحتفالات الجامعة باليوبيل الماسى لها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Get new posts by email: