السجن عشر سنوات لعجوز الاسكندرية الشهير الذي قتل ابنته واحتفظ برأسها في الثلاجة ....!!

0 تعليق ارسل طباعة
أصدرت محكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار عبد المطلب محمد نصر رئيس المحكمة وعضوية كل من المستشارين أحمد عزت مزيد، وياسر حسن مدبولي، وسكرتير الجنايات كيرلس الراوي حكما بالسجن 10 سنوات للمدعو "م.م.ص"عامل لاتهامه بقتل نجلته "أ.م.م" تعود وقائع القضية رقم 19136 لسنة 2019 جنايات ثالث المنتزه حيث تلقي مساعد وزير الداخلية ومدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من مأمور قسم شرطة ثالث المنتزه، يفيد العثور على أجزاء لفتاة مقطوعة، وملقاة في أكياس داخل القمامة، في نطاق دائرة القسم. بتشكيل فريق بحث جنائي، توصلت تحرياته إلى أن وراء ارتكاب الواقعة، والد المجني عليها، والتي كانت تقطن معه في الشقة، عقب انفصالها عن زوجها، وبعد علمه أن نجلته سيئة السمعة، قرر الانتقام منها، بأن خنقها بكيس وسادة، حتى كتم أنفاسها وفارقت الحياة. وأضافت التحريات أن المتهم قام بعد ذلك بتقطيع جثتها إلى أجزاء، وألقى بها في القمامة، ثم احتفظ بالرأس لعدة أيام داخل الثلاجة، حتى لا يتعرف الأمن عن هويتها. و بتقنين الإجراءات، وإلقاء القبض عليه وبعرضه على النيابة العامة، قررت إحالته إلى محكمة جنايات الإسكندرية التي أصدرت حكمها على المتهم .

أخبار ذات صلة

0 تعليق

Get new posts by email: