الارشيف / مقالات

رحلة إبداع مع لوحات الفنان التشكيلي محمد بركات

نستكمل في هذا الجزء رحلة الفنان التشكيلي (محمد بركات)مع فنه وإبداعه المتميز من خلال حكايات عشقه مع لوحاته وكيف بدأ مشواره مع أمرأة  هزمت الخيال. أثناء سفره ليشاهد جبال المروة( الجبال البيضاء)
ويستكمل الحديث معنا عن عمله كمهندس ديكور والذي يتطلب منه أن يقوم بنفسه برسم اللوحات التي تتناسب مع المكان.
وإنفراده في هذا الفن التشكيلي.علي الرغم من أنه ليس بعائد مادي مجزي يتناسب مع الظروف الأقتصادية التي يمر بها المجتمع  ذلك لأن هذا الفن له طبيعة خاصة من التذوق الفني يحتاج  لمستوى خاص إجتماعياً وثقافيا وأيضاً مستوى مادي.ويرجع السبب  لثراء هذه اللوحات لندرة ما تحوية من فن يتميز بأنه شديد الخصوصية من فكر وإبداع من الفنان وتذوق من قبل المتلقي
وروح لها أفق رحبة لتتفهم فكر ومعني اللوحة 

ويستكمل حديثه.فمثلا إذا وجدنا عشر قصور يضموا حوالي مئة لوحة يمكننا أن نجد من بينهم لوحة واحدة فقط من هذا الفكر واللون الفني لكونه يحمل الحداثة.    
ولأن العمل الفنى الذي يتميز بروح و شكل (الأبستراكت ) ليس له عائد مادي عالي يتجه الفنانين التشكيليين إلى ( الرسم الكلاسيكى )     وهناك البعض يدعى الفن يقوم بطباعة وتكبير بعض الصور ويتم تلوينها بالوان الزيت وذلك لسهولة بيع هذه النوعية من اللوحات حتي وإن كان فيه تنازل عن فكره الذي تمناه لنفسه.لكن كل هذا يضيع  ويتلاشي أمام تحقيق العائد المادي الكبير.ولايحق لي أن أظلم أو أتهم الفنان الذي يسير في هذا الإتجاه ويحول مسار طموحاته ويجعله منهاجا في عمله .لكن ظروف الحياة والعيشة التي تحاصرنا وتحكمنا وتجبرنا أحيانا بالتخلي عن أفكارنا من أجل حياة أفضل ماديا

(فن تكوين لوني أبستراكت .)

   (لوحة الفنان محمد بركات)

وعن تجربته في رسم لوحة تحاكي قصة كتاب 
تحدث قائلاً.كانت أولي تجاربي رسم لوحة عن قصة رواية (أمرأة هزمت الخيال)للكاتب (عادل حراز.) والتي تحققت بالفعل منذ ثلاث سنوات  في البداية عندما شرعت في رسم لوحة لرواية آخري لكاتب ( ما  ) لكن وجدت حالي لاأشعر تجاهها بأي شئ يشد مشاعري كفنان يحركه إحساسه وإنفعالاته للحالة التي يعيشها  في حينها حتي أستطيع من خلال ماأشعر به أن أستحضر فكرة لوحه.ومرت الرواية مرور الكرام كما لو أنني لم أقرأ كلمة واحدة منها.علي الرغم من جمال وواقعية القصة. 
لكن مع (أمرأة هزمت الخيال)  للكاتب (عادل حراز) من اللحظة الأولى من العنوان وبدأ ينتابني إحساس خاص جعلني مؤهل نفسياً لرسم لوحة لأني وجدت هذه المرأة في خيالي.كما لو كانت واقع.وتحدثت مع نفسي من تكون هذه المرأة التي هزمت الخيال وماهو الخيال الذي أنتصرت عليه.وعشت وجدانيا بين سطور الرواية وأنصهرت داخل كلماتها وبين سطورها وبدأ أضع خطوط لسيناريو لوحة(أمرأة هزمت الخيال) تلك المرأة التي لم تجد من يحنو عليها ويقف بجانبها وتستمد منه قوتها.لكنها للأسف الشديد لم تجد سوي نفسها التي يجب عليها أن تقوي وتعدي بها الصعاب وتعبر الحواجز الصلبه لتحطم كل ما يعوق حركتها ويقضي علي أحلامها.فكانت يدها هي التي تحنو عليها وساعدتها لتخطي الصعاب..وأيضا من خلال بعض المواقف التي سطرها الكاتب (عادل حراز) رسمت  لوحة أمرأة تمسك قفص عصفور وتبدأ بالبحث عن حريتها وهذه اللوحة الوحيدة من أعمالي التي طلب مني أن أعيد رسمها (أربع مرات) لأنه تم عرضها في معرض وكان عليها إقبالا كبيرا.

 (أمرأة هزمت الخيال)من إبداع الفنان (محمد بركات)

(أمرأة هزمت الخيال)بين(الكاتب عادل حراز والفنان التشكيلي محمد بركات)

(أمراة هزمت الخيال)للكاتب (عادل حراز)

 من إبداع( الفنان التشكيلي محمد بركات)

أما عن لوحة الإعلامية مروة عاطف ومعني أسم (مروة)(الجبال البيضاء) حيث صدر مؤخراً للإعلامية مروة عاطف كتاب (مسافر في دمي)هذا الكتاب عبارة عن مجموعة مقالات وهي مقالات منفصلة لايوجد لمقال علاقة بالآخر.  فبالتالي لايوجد للكتاب خط درامي له أول ومنتصف ونهاية .والمقالات المنفصلة لا تساعدني في إيجاد فكرة لابدأ العمل من خلالها.لأن رسم اللوحه الفنيه شأنها شأن كتابة القصة من حيث إستحضار الفكرة والإلمام بالخيوط الأولي .فوجدت شئ آخر علي عكس ماكنت أفكر فيه..الأسم في حد ذاته فكرة لرسم لوحة (مروة)معناه(الجبال البيضاء).من هنا جاءت لي الفكرة بين الربط بين أسم (مروة ) وأول عمل أدبي لها  كتاب (مسافر في دمي) التجربة الأولي لكاتبة واعدة لها مستقبل مشرق.فرسمت اللوحة عبارة عن مجموعة من الكواكب تضاريس الكوكب نفسه جبال بيضاء داخل إطار معين هو الفراغ الكوني و(مروة) خارجة من كوكبين مايساوي خروجها إلي عالم الكتابة و نطاق أوسع وأكبر .واللوحة من الخارج فيها مجموعة ألوان التي تعبر وترمز إلي الحياة وإنتشارها في عالم الكتابة ووصولها إلي العالمية  من خلال مجموعة كواكب وتم وصف ذلك بإستخدام الألوان وأنها تقفز خارج الإطار الذي كان يحيط بها كل ذلك في حماية الطبيعة.

(مروة/الجبال البيضاء)

(إبداع الفنان محمد بركات)

 رحلة إلي (الجبال البيضاء) تضم ( الإعلامية مروة عاطف والفنان محمد بركات)

وأضاف (أمرأة هزمت الخيال/ومسافر في دمي) من إصدارات مؤسسة حورس الدولية للطباعة والنشر والتوزيع برئاسة الأستاذ/أحمد عبد المنعم

وبسؤاله هل ننتظر في الأيام المقبلة لوحة لعمل أدبي آخر..تحدث قائلاً نعم أعكف هذه الفترة علي قرأة كتاب.لرسم لوحته..هذه الفكرة أيضاً ستساعد علي إنتشار الكتاب .من خلال عرضها في ندوة المناقشة للكاتب مع عرض اللوحة ما يجعل القارئ يعيش حالة واقعية بين سطور الكتاب كما لو أنه بطل من أبطال الرواية
وماذا عن رسم البورتريه ماهي الأدوات التي تستحضرها في رسم هذا النوع من اللوحات.تحدث.
طبعا في البداية  الوجه يجذبني إليه و مما لاشك فيه لايوجد شخص علي وجه الأرض لايوجد به  منطقة جمال كل شخص يختص بقيمة جمالية تخصه عن غيره وتكون له هو دون غيره .ووجوه آخري لا أستطيع أن أتفاعل وأندمج معها كفنان. ويستكمل حديثه عن رسم البورتريه بشكل عام من خلال منطقة العين للشخص يمكننا جعل الشخص حزين أو سعيد هذه المنطقة هي منطقة التحكم لإبداع الفنان .التي يكون التركيز عليها..لكن طبعا من الصعب  من يدعي أنه بإمكان الفنان التشكيلي أن يرسم وجه شخص يظهر فيه ملامح  الحالة النفسية التي يكون عليها صاحب الوجه المراد رسمه.ومن وجهة نظري أن الفنان التشكيلي كتلة مشاعر وإحساس وانا لا أفضل العمل خارج إطار ماأشعر به.لأن الفنان بوجه خاص إذا أنفعل بشئ سواء فرح أو حزن أنتج وكان إنتاجه ناجح .لأن كل مايخرح من القلب يصل إلي القلب.فيما عدا ذلك يكون زيف وأكل عيش فقط وليس بإبداع فني راقي له سماته وروحه الناعمة الفريدة التي تأخذ المتلقي إلي عالم من الجمال الروحي يعلو به فوق كل ماهو مادي

. (تكوين لوني /المدرسة التكعيبية،)

 (ريشة الفنان محمد بركات)

وهذه طبيعة تلازمني منذ أن كنت طالب في الجامعة.وقد كان يصل بي الأمر عند تسليم المشروع وأثناء ذهابي إلي حجرة اللجنه لتسليم مشروعي أعود مرة أخري وأقوم بغسل اللوحة حتي لا أعدل عن قراري .بعدم تقدمي المشروع  مرة آخري إلي اللجنة..مما جعلني أقدم حوالي ٧٠% من إجمالي أعملي.فقط وعلي مدة دراستي لم أقوم بتقديم مشروع كامل.دون النظر والإهتمام إلي رسوبي أو نجاحي.أنني لا أقدم علي رسم لوحة لم أشعر بها نهائي..الرسم حياة وروح لابد أن نعيشها بشكل صحي وسليم لكي نبدع فيها

(محاكاه لأحد الكواكب)

(الفنان التشكيلي محمد بركات)

كلمة الكاتب (عادل حراز) عن الفنان التشكيلي (محمد بركات)

 ونستكمل في الأسبوع القادم الجزء الثالث مع الفنان التشكيلي (محمد بركات) لنتعرف معه عن مشاركته المتميزة في المعارض وما يصادفه الفنان التشكيلي من عقبات تعرقل من مسيرته الفنيه..ونتعرف أيضاً علي ألبوم صور لوحاته وصور مع أصدقائه.رحلة مع فنان من مشاهير الإسكندرية 

ونستعرض سويا بعض من أعمال الفنان التشكيلي

 ( محمد بركات)

 

 

 رحلة من الإبداع والعطاء الفني لفنان له بصمته وبريقه الفني 

الفنان التشكيلي  (محمد بركات)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

Get new posts by email: