نقيب محامي شمال القاهرة يصدر بيان هام حول أزمة الفاتورة الإلكترونية

نقيب محامي شمال القاهرة يصدر بيان هام حول أزمة الفاتورة الإلكترونية
نقيب محامي شمال القاهرة يصدر بيان هام حول أزمة الفاتورة الإلكترونية
أصدر عمرو محى الدين نقيب محامي شمال القاهرة بيان هام اليوم الأربعاء معلنا موقف نقابته الفرعية وجمعية العمومية من الأوضاع الراهنة لأزمة الفاتورة الإلكترونية نص البيان استكمالا لما بداته نقابة شمال القاهرة من اجراءات تصعيدية بصدد الأزمة الراهنة (الفاتورة الالكترونية) والتي قررتها وزارة المالية ومصلحة الضرائب العامة على السادة المحامين بالمخالفة للدستور والقانون وأن موقفنا ثابت ولن يتغير الا بانتهاء الأزمة وعدم الاستجابة الا لصوت الجمعية العمومية فقط والحرص على مصالحها  أعلن عمرو محي نقيب محامي شمال القاهرة انه في  انتظار البرلمان لمناقشة طالبات الأحاطة التي تقدم بها  81 نائب لرفض تطبيق الفاتورة الإليكترونية على رسالة المحاماة وارجاء كافة الأجراءات التصعيدية لنهاية يناير الجاري لانتظار لحل تشريعي وانتظار  مشروع القانون الذي بهدف إجراء تعديل تشريعي على قانون الإجراءات الضريبية الموحد رقم 206 لعام 2020 ومراجعة قرار مصلحة الضرائب المتعلقة بإلزام أصحاب المهن الحرة ومن بينهم المحامين بالتسجيل في منظومة الفاتورة الإلكترونية لأن قناعتنا ان الحلول التشريعية هى الوحيدة الفاصلة في تلك الأزمة و غير ذلك هباء وأصبح  هناك ضرورة لإجراء تعديل تشريعي كي يجعل الأمور أكثر وضوحًا وبعيدة عن التأويلات ووجهات النظر ، وكما تأكد لي عدد من النواب ان طليات الأحاطة لوزير المالية ستناقش ووضع حل وتصور يضع نهاية لتلك الأزمة قريبًا وأن هناك  نية صادقة من الدولة والبرلمان  لحل الأزمة. . وأكد محي انه ومجلسه اشد الناس حرصًا على التكاتف واعلاء المصلحة العامة وأنه اول من خاطب كل القنوات التشريعية مجلس النواب والشيوخ ورؤساء الاحزاب لتبنى وجهة نظر السادة المحامين لتأكده أن الحل التشريعي هو الحل الوحيد لتلك الأزمة و ان الجمعية العمومية للمحامين التزمت ضبط النفس وعدم اثارة الفتن بين المهنيين وتعالت على الصراع واختارت التواصل مع المسئولين والجهات المعنية لحل مشاكل المهنيين حرصا منا على المصلحة العامة للبلاد وأكد محى الدين ان مجلس نقابة شمال القاهرة وأعضاء الجمعية العمومية كانا أكثر المحامين التزامًا بكافة الإجراءات التي اتفق عليها جموع المحامين وذلك حرصاً على كون المحاماة رسالة وفقاً لأحكام الدستور والقانون من ناحية، ومن ناحية أخرى حرصاً على مصلحتها بتخفيف الأعباء المالية والتي تؤثر على حرية التقاضي والمتقاضين وان ظروف اعياد الميلاد واعياد الشرطة وذكري ثورة يناير مع مناقشة طلبات الأحاطة نضع المحامين في موضع المسئولية وتقديرًا لظروف الوطن قررنا ارجاء كافة الأجرااءت التصعيدية انتظارًا لنهاية الشهر ولو لم تكن هناك حلول تليق برسالتنا وترضي جمعيتنا العمومية زسنعقد اجتماع بداية فبراير المقبل بحضور الجمعية العمومية لأتخاذ خطوات تصعيدية ملزمة وتصل لأبعد مدي و ان مجلس شمال القاهرة نقيبًا واعضاًء سيكون فى اول الصفوف المدافع عن حقوق المحامين ووجه عمرو محى الدين نقيب محامي شمال القاهرة الشكر لأعضاء الجمعية العمومية لنقابة محامي شمال القاهرة التي ضربت اروع الأمثلة في التكاتف والوحدة والقوة والألتزام وتحملهم مشاق كثيرة واعباء اكبر في اكثر الاوقات العصيبة التي مرت بالجمعيةوقدموا كل ما يمكن من جهد واجتهاد وفعل

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق رئيس جامعة الزقازيق يصدر عددا من قرارات التكليف
التالى عظماء لوينز السلاملك يدعمون قرى البحيرة

 
Get new posts by email: