رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام يزور رئيس مجلس النواب المالطي

رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام يزور رئيس مجلس النواب المالطي
رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام يزور رئيس مجلس النواب المالطي

 

زار رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام أحمد بن محمد الجروان رئيس مجلس النواب المالطي أنجلو فاروجيا، وذلك بمقر البرلمان المالطي بفاليتا. وناقش الجروان ورئيس البرلمان المالطي خلال الزيارة مختلف المبادرات والجهود التعاونية الرامية إلى تعزيز التسامح العالمي والسلام والتفاهم المتبادل. وشدد الاجتماع على الأهمية الحاسمة لتعزيز الحوار والتعاون بين الدول لمواجهة التحديات المعاصرة المتعلقة بالتعصب والصراع والظلم الاجتماعي. وأعرب معالي أنيلو فاروجيا عن تقديره لجهود المجلس العالمي للتسامح والسلام في تعزيز هذه الأهداف النبيلة. كما سلط الضوء على أهمية مثل هذه الشراكات الدولية في المساهمة في عالم أكثر سلما ووئاماً. وشكر الجروان رئيس مجلس النواب أنجلو فاروجيا على ترحيبه الحار وأكد التزام المجلس بالعمل بشكل وثيق مع الهيئات التشريعية في جميع أنحاء العالم لسن سياسات ومبادرات تدعم التسامح والسلام. كما أكد على دور المجلس في تعزيز التعليم والتوعية كأدوات أساسية في مكافحة التعصب والتمييز. واختتم الاجتماع بتعبير الرئيسين عن رؤيتهما المشتركة لمستقبل يتم فيه التمسك بالتسامح والسلام كقيم عالمية. واتفقوا على استكشاف المزيد من سبل التعاون ودعم جهود بعضهم البعض في هذه القضية الحيوية. ويواصل المجلس العالمي للتسامح والسلام دعم السلام والتسامح من خلال مختلف البرامج والشراكات، ويسعى جاهداً لخلق ثقافة عالمية من التفاهم والاحترام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق "محامى شمال القاهرة": طرح ميزانية النقابة على الجمعية العمومية قبل نهاية يونيو

 
Get new posts by email: