الارشيف / اخبار اسكندرية

من المستفيد من خراب بيوت أصحاب كتب النبى دانيال وطمس التراث السكندرى ؟

استغاثة من البائعين لمحافظ الاسكندرية من المسؤول امامك عن وسوء تنظيم وإدارة الحملات للتسبب فى تشريد مئات بيوت وخراب بيوتنا بعد هدم اكشاكنا بشارع النبى دانيال ؟! وصف أصحاب أكشاك الكتب ان الشكل الفوضوى هذا ماهو إلا جهل وسوء تنظيم وخراب بيوووت مستعجل أطاح بآلاف البيوت "أكل عيشها أتخرب" ، حيث فوجئ أصحاب أكشاك الكتب فجرا بالتعدى على مصدر رزقهم الوحيد بشارع النبي دانيال التاريخي بالاسكندرية ودون إنذار او تنبيه قامت حملة قوات البلدية و المرافق بتدمير أكشاك اهم شارع كتب بمحافظة الاسكندرية علي مدار عقود وأجيال كثيرة . فالكتب القديمة والمستعملة وكتب الطلبة الرخيصة لم تسلم من يد الموظفين ، فلماذا فى هذا التوقيت والسيسى يطور وينمى يطيحون بالغلابة هل لإثارة بلبلة بالشارع أو هياج أعصاب الناس وبدلا من امتصاص غضبهم وتوفير بديل لمصدر رزقهم يتعاملون ب "الفتونه" . أصحاب الأكشاك يتسائلون من المسؤول عن ذلك الخراب هل محافظ الاسكندرية على علم بذلك التعدى والخراب أم هناك أحد يريد إثاره غضب الشارع السكندرى ومن وراء ذلك يستفيد . أصحاب الأكشاك تستغيث بالسيد اللواء محمد الشريف محافظ الاسكندرية وتذكره بالنموذج المثالى لنفس واقعتهم عندما فكرت محافظة القاهرة في نقل سور الأزبكية للكتب القديمة ، قامت بإختيار مكان قريب جدا من السور القديم وجهزته بمحلات صغيرة جميلة وعلى طراز معماري جميل وتم نقل الناس بكل سهولة ويسر . وهذه الصورة بعد الهجوم علي الشارع فمن يرتضى بذلك الوضع ومن يعوضهم هؤلاء البائعين ؟ من المسؤول عن تلك التعديات وطمس الهوية السكندرية والتراث ؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: