الارشيف / اخبار اسكندرية

اختيار تصنيف كلاريفيت الدولي مدرس بصيدلة الإسكندرية ضمن العلماء الأعلى تأثيرا مرجعيا في العالم


كتبت / شيماء صابر
اختار تصنيف كلاريفيت الدولي، الدكتور أحمد عثمان الزغبي، مدرس التصنيع الدوائي والتكنولوجيا الصيدلية، بكلية الصيدلة جامعة الإسكندرية، والباحث بكلية الطب جامعة هارفارد الأمريكية، ضمن العلماء الأعلى تأثيرا مرجعيًا في العالم.
 
ووفقا لبيان صادر عن جامعة الإسكندرية، يرجع "الزغبي" الفضل في الوصول لهذه المكانة العالمية المرموقة للمجموعة البحثية التي عمل معها بمعمل أبحاث علاج السرطان باستخدام تقنية النانو تكنولوجي بكلية الصيدلة جامعة الإسكندرية.
 
كان الدكتور أحمد الزغبي حصل على درجة الدكتوراه في العلوم الصيدلية "تخصص تصنيع دوائي" عام 2012، وفكر بعدها في تأسيس معمل أبحاث على مستوى عالمي في تخصص النانو تكنولوجي لعلاج السرطان، بالتنسيق مع الدكتورة مها الدملاوي، أستاذ البيوتكنولوجى ورئيس مدينة الأبحاث العلمية.
 
وحصل الزغبي، على تمويل قدره 2.5 مليون جنيه من صندوق تنمية العلوم والتكنولوجيا، عن "تحضير جسيمات نانومترية للاستنشاق لعلاج سرطان الرئة.
 
وأسس المعمل بكل الأجهزة اللازمة وانضم إليه طلاب الكلية المهتمين بالبحث العلمي، ليبدأ العمل في الأبحاث فعلياً عام 2013، ثم انضم لفريق المعمل أساتذة آخرون بينهم الدكتور عدنان بخيت، أستاذ الكيمياء الصيدلية بكلية الصيدلة، ود. قدرية الخضيري أستاذ التصنيع الدوائي بكلية الصيدلة.
 
وتكون فريق عمل متكامل من تخصصات مختلفة لإدارة المعمل والإشراف على الأبحاث ورسائل الماجستير والدكتوراه للباحثين وطلبة الدراسات العليا بالمعمل، الذين وصل عددهم لأكثر من30 باحث وباحثة.
 
وفى عام 2016 حصل المعمل على المشروع الثاني "تحضير وتقييم الحويصلات النانومترية لمترابطات الأدوية والبوليمرات كمنصات واعدة لعلاج أورام الثدى" والممول أيضاً من صندوق تنمية العلوم والتكنولوجيا.
 
وبحسب البيان، سافر د. الزغبى للولايات المتحدة الأمريكية عام 2018 للعمل كباحث بكلية الطب جامعة هارفارد الأمريكية، وسفر أساتذة آخرين أيضاً، إلا أن المعمل أستمر في أبحاثه حتى الآن.
 
ونجح المعمل في أغسطس عام 2020 في الحصول على مشروعين بعنوان "تحضير منتج علاجي نانومتري من مترابطات الأدوية بالبوليمرات المستهدفة للسرطان بواسطة الأجسام المضادة"، و"تحضير نانومترى وتقييم بيولوجي لمضادت جديدة للسرطان متعددة الأهداف".
 
وفتح المعمل أبوابه على مدار الأعوام السابقة منذ تأسيسه لتدريب طلاب البكالوريوس المتميزين الشغوفين بالبحث العلمي من كلية الصيدلة أثناء دراستهم بالكلية، والذين نجحوا نجاحاً باهراً ونشروا أوراق بحثية متميزة.
 
وأنجز المعمل خلال الفترة من 2014 إلى2021 عدد 20 رسالة ماجستير و5 دكتوراه لباحثي المعمل، بالإضافة إلى تسجيل عدد 17 من براءات الاختراع.
 
وجرى نشر عدد 60 من الأوراق البحثية في أعلى المجلات العلمية المتخصصة، و11 فصل كتب في أكبر دور نشر علمية، بالإضافة إلى المشاركة في حضور 36 من المؤتمرات الدولية، فضلا عن حصول باحثي المعمل على منح دكتوراه في أرقى الجامعات العالمية في الولايات المتحدة واليابان وأستراليا.
 
وساهمت كل هذه الأبحاث في الارتقاء بمستوى الأبحاث المصرية لعلاج السرطان باستخدام تقنية النانوتكنولوجى، ورفع عدد الاستشهادات بأبحاث كليتي الصيدلة والعلوم بجامعة الإسكندرية.
 
وتأهل الزغبى، مؤخراً للحصول على هذا التكريم رفيع المستوى (Highly Cited Researchers 2021)، والتي تعتمدها مؤسسة كلاريفات الأمريكية لتصنيف الأبحاث العلمية في مختلف المجالات العلمية.
 
وأدرج التصنيف عدد من الباحثين بالمعمل ضمن قائمة أعلى 2% من علماء العالم المتميزين حسب تصنيف ستانفورد لعامين متتاليين.
 
وقال الدكتور أحمد الزغبي، أن المعمل يسعى حالياً للتعاون مع جامعات عالمية لإقامة مشروعات بحثية مشتركة مثل جامعة هارفارد التي يعمل بها، وكلا من جامعات كيوتو الصيدلية ورتسوميكان باليابان وكوازولو ناتال بجنوب أفريقيا، وبرشلونة بأسبانيا.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: