الارشيف / اخبار اسكندرية

مشاركتى فى ٣٠ يونيو شرف لى

كان لى العديد من القراءات حول الاخوان المسلمين و افكارهم و عقائدهم وعلاقة البنا بالمخابرات البيريطانية والامريكية و تاريخهم فى الحكم سواء فى السودان او الجزائر و لذلك ايقنت بأن وصولهم لحكم مصر سيأتى بالعديد من الشرور وحدث تنبأى فألاف الارهابيين الموجودين فى سيناء و الصحراء الغربية دخلوا الى مصر فى عهد الخائن محمد مرسى و منذ ٢٠١١ و بدأ الاخوان يتطلعون الى الحكم بالجلوس مع عمر سليمان يناير ٢٠١١ و باستفتاء مارس على التعديلات الدستورية و حولوا المعركة الى معركة جنة ونار و بدخول حازم ابو اسماعيل و محمد مرسى الاستبن و الشاطر ادركت بانهم يتطلعون الى دولة دينية كأفغانستان و قالوها اكثر من مرة وفى اثناء زيارة محمد مرسى لكفرالشيخ فى الحملة الانتخابية اشتركت فى مظاخرة ضدة و رفعت الكاوتش تعبيرا عل. ان مرسى هو الاستبن واشتركت فى الحملة الانتخابية لشفيق لانى شعرت انه الاصلح لحكم مصر و فى شهر ٨ ٢٠١٢ اشتركت فى تظاهرات محمد ابو حامد المنددة بحكم المرشد و فى شهر ١٠ ٢٠١٢ اشتركت فى مظاهرة فى كفرالشيخ ضد محمد مرسى وجماعته وعندما اعلن مرسى الاعلان الدستورى الديكتاتورى نزلت الى ميدان التحرير مع الملايين واعتصمت لمدة شهر ديسمبر و يناير ٢٠١٢- ٢٠١٣ وكان لى شرف ان تقدمت بسؤال فى جلسة برلمان شباب محافظة كفرالشيخ لتنديد بسياسات سعد الحسينى المحافظ الاخوانجى ( لم تكتمل الجلسة ) ومع بداية حركة تمرد اشتركت فيها بدور بسيط فى تجميع بغض الاستمارات وتسليمها للحركة والتوعية على الفيس بوك بتاريخ الاخوان الدموى ومع يوم ٢٨/٦/٢٠١٣ ذهبت لاعتصام الاتحادية ولم أأتى الا مع يوم ٤يوليو ٢٠١٣ عندما تم خلع مرسى بقرار من الشعب وتنفيذ من الجيش وبموافقة اهل الحل والعقد ( شيخ الازهر - البابا - ممثلى القوة المدنية - القوة السلفية - القوة الشبابية )

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا

Get new posts by email: